تعلم

book

دورات عن بعد لتعزيز كفاءة المعلمين والتربويين

award

مؤهّلات مهنيّة وشهادات احترافية بالتعاون مع شركائنا لتكون معلّمًا مؤهّلًا في مختلف المجالات

briefcase

دورات مكثفة لاجتياز اختبار الرخصة المهنية بكل جدارة للعاملين في قطاع التعليم في السعودية

bookstore

دورات مكثفة متجر لبيع الكتب الخاصة بالرخص المهنية

    تمثل مرحلة رياض الأطفال المرحلة الدراسية الحقيقية الأولى التي يلتحق بها الطفل، ما يلقي بعبء كبير من المسئولية على معلمة رياض الأطفال بحيث تصنع تجربة دراسة بناءة تمثل الأساس لبقية سنوات الطفل التعليمية. فما الواجبات التي ينبغي عليها القيام بها وما نوع البيئة التي تعمل فيها وما طبيعة علاقتها مع الأطفال؟ نجيب عن هذه الأسئلة وغيرها في هذا المقال.

    جدول المحتويات:

    من هي معلمة رياض الأطفال؟

    معلمة رياض الأطفال هي المعلمة التي تتولى تعليم الأطفال الصغار في أول مرة يلتحقون فيها ببيئة مدرسية، تتراوح أعمار هؤلاء الأطفال بين 4 إلى 6 أعوام، وتتمثل مهمتها الأولى في إجادة التعامل مع هذه الشخصيات المتنوعة صغيرة السن وربطهم بالواجبات المدرسية المناسبة لعمرهم، كما تتسلح المعلمة في هذه المهمة الجليلة بالكثير من الصبر واللطف والوقت والجهد.

    تلعب معلمة رياض الأطفال دورا مهما في توفير بيئة تعليمية إيجابية ومحببة إلى قلوب الصغار، يستطيعون فيها اكتشاف كل من مهاراتهم المعرفية والاجتماعية والحركية، إذ لا تركز معلمات رياض الأطفال على المحتوى الأكاديمي المناسب لعمر الطفل مثل الحروف والأرقام والأشكال فقط، بل يعملن أيضا على تطوير المهارات الاجتماعية والعاطفية الأساسية الحيوية لنمو الطفل عموما، مثل التواصل والتعاون وحل المشكلات.

    ما هي واجبات معلمة رياض الأطفال؟

    تساعد معلمة رياض الأطفال الطلاب الصغار على إجادة المواد التعليمية التي يحتاجونها لكي يستعدوا للالتحاق بالصف الأول من التعليم الأساسي، وغالبا ما تشمل واجبات معلمة رياض الأطفال المسؤوليات الآتية:

    إعداد المواد والدروس

    تضع معلمة رياض الأطفال خطة الدروس المناسبة لعمر الأكفال بحيث تلبي احتياجات النمو لهم وتتوافق مع المعايير التعليمية، كما تستخدم المعلمة في خطتها التعليمية الأنشطة التي تنمي المهارات الأربع الأساسية في هذا السن وهي: المهارات المعرفية والاجتماعية والعاطفية والحركية.

    التدريس

    تلقي معلمة رياض الأطفال دروسا جذابة بطريقة تفاعلية في مواد مختلفة، مثل اللغة العربية واللغة الإنجليزية والرياضيات ومبادئ العلوم والدراسات الاجتماعية، كما تتولى عملية تقييم تقدم كل طالب عبر الملاحظة والتقييمات الدورية.

    إدارة الفصل

    تلعب معلمة رياض الأطفال دور القيادة في توفير أجواء تعليمية منظمة وإيجابية، وتتبع لأجل ذلك استراتيجيات تشجع السلوكيات الإيجابية والتعاون والانتماء في أوساط الصغار.

    تطوير مهارات القراءة والكتابة والحساب

    تدمج معلمة رياض الأطفال في الدروس أنشطة تعزز مهارات ما قبل القراءة وما قبل الرياضيات بهدف تشجيع الأطفال على حب القراءة والحساب، إذ تعلم الأطفال المفاهيم الأساسية مثل شكل الحروف وأصواتها والعد والعمليات الحسابية البسيطة.

    مساعدة الطفل

    لا يتوقف دور معلمة رياض الأطفال على الجوانب الأكاديمية فقط، بل تتفهم الاحتياجات المتنوعة للطلاب وتقدم الدعم الذي يحتاجونه وتساعدهم في تخطي أي تحديات أثناء وجودهم في الروضة، يشمل ذلك أيضا استيعاب الطلاب ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة.

    ضمان السلامة

    تطبق معلمة رياض الأطفال بروتوكولات ضمان السلامة الجسدية والنفسية أثناء اليوم الدراسي، فتشرف بنفسها على الأنشطة وتحتاط لأي تهديدات لصحة وسلامة الأطفال، كذلك تلاحظ سريعا أي مؤشرات لمشكلات محتملة وتتجاوب معها مثل تأخر النمو أو التنمر.

    التواصل مع الوالدين

    تلعب معلمة رياض الأطفال دورا أساسيا في الربط بين أولياء الأمور والمدرسة لإبلاغ أولياء الأمور بمستوى تقدم الطفل وأنشطته وأي ملاحظات تستدعي الانتباه، وعندما تعقد المدرسة اجتماعا لأولياء الأمور، تناقش المعلمات الجوانب التنموية الأكاديمية والاجتماعية لإبقاء الوالدين على علم بخطة المدرسة وأي دعم مطلوب منهما.

    صقل المهارات الاجتماعية والعاطفية

    تصنع معلمة رياض الأطفال فرصا للتفاعل الاجتماعي بين الأطفال وتوفر أجواء داعمة تشجع الأطفال على التعبير عن مشاعرهم وأفكارهم، يتعلمون من خلالها حل النزاعات والتعاطف مع الآخرين.

    التعاون مع الزميلات

    لا تعمل معلمة رياض الأطفال بشكل منفرد، بل ضمن بيئة تعليمية متكاملة تشمل معلمات أخريات ومساعدات وإداريين، لذلك تتعاون مع زميلات العمل لضمان تماسك ودعم البيئة التعليمية في المدرسة، وتشارك الأفكار والمصادر التعليمية والاستراتيجيات لتحسين تجربة التعلم في المدرسة بشكل شامل.

    التطوير المهني

    تحرص معلمة رياض الأطفال على التطوير المهني المستمر، فتحضر ورش العمل والدورات التدريبية والمؤتمرات التعليمية من أجل تقوية مهارات التدريس وتحديث معرفتها بطرق التدريس والمنهجيات الجديدة، الهدف من ذلك البقاء على اطلاع دائم بأفضل أساليب التعليم في مرحلة رياض الأطفال.

    انضمي إلى دورة شهادة كاش- مستوى2: رعاية الطفولة المبكرة التي تقدم معرفة أساسية لممارسي رعاية الطفولة المبكرة وتؤهلك لمنصب مساعدة معلمة فصل في الروضات التابعة للنظام البريطاني.

    أنواع معلمات رياض الأطفال

    تعمل جميع معلمات رياض الأطفال على تنمية مهارات الأطفال الصغار بشكل شامل، ومع ذلك تتمايز أنواع معلمات رياض الأطفال تبعا لعوامل معينة، فيما يلي بعض هذه الأنواع:

    • معلمة رياض أطفال تقليدية: هو النوع الأكثر شيوعا، إذ تطبق المعلمة منهجا تقليديا يغطي الجوانب الأساسية مثل القراءة والكتابة والحساب والعلوم، وتدمج اللعب والأنشطة الاجتماعية ضمن استراتيجيتها في التعليم.
    • معلمة رياض أطفال للتعليم الخاص: تتخصص هذه المعلمة في تعليم الأطفال ذوي الاحتياجات التعليمية الخاصة أو ذوي الإعاقات، إذ تكيف طرق التدريس والمناهج بحيث تتوافق مع القدرات الخاصة للأطفال.
    • معلمة رياض الأطفال الشاملة: تدرس هذه المعلمة في الفصول الدراسية الشاملة التي تضم طلاب ذوي إعاقة مع غيرهم من الطلاب الطبيعيين في بيئة التعلم نفسها، وتحرص على أن تؤسس لمفاهيم التعاون والانتماء بين الطلبة وبعضهم البعض.
    • معلمة رياض الأطفال للغة الإنجليزية: تتخصص هذه المعلمة في تعليم الأطفال اللغة الإنجليزية كلغة ثانية، بما في ذلك تحسين مهارات القراءة والكتابة للانجليزية.
    • معلمة رياض أطفال STEM: يدمج نظام STEM العلوم والتقنية والهندسة والرياضيات في منهج دراسي واحد، وتتولى معلمة رياض اطفال STEM تدريس هذا المنهج المتكامل، وتركز على التعلم العملي والفهم القائم على الاستقصاء الذي يبني مهارات حل المشكلات والتفكير النقدي.
    • معلمة رياض أطفال للعمل على أساس اللعب: تركز هذه المعلمة على اللعب وأهميته بشكل خاص في تنمية الأطفال الصغار، فتستخدم الألعاب بأنواعها بما في ذلك ألعاب الخيال والأنشطة العملية لتوصيل الموضوعات الأكاديمية والمهارات الاجتماعية.
    • معلمة رياض أطفال للتكنولوجيا: تكثف هذه المعلمة من استخدام التكنولوجيا في التعليم، فتدمج التطبيقات الرقمية التعليمية والسبورة البيضاء التفاعلية وغيرها من الأدوات الرقمية في عملية التعليم لتقديم تجربة تعليمية أكثر كفاءة.

    ما هي طبيعة بيئة عمل معلمة رياض الأطفال؟

    تعمل معلمة رياض الأطفال في المدارس الابتدائية بنوعيها الحكومي والخاص، وعادة يكون مكان عملها مصمما بشكل حيوي يركز على تعليم الأطفال الصغار، فالفصول الدراسية روعي في تخطيطها تلبية الاحتياجات التنموية للأطفال، من حيث المساحات التعليمية التفاعلية والملونة التي تثير فضول الصغار وتشجعهم على الإبداع.

    تبدأ معلمة رياض الأطفال عملها بمجرد حضور الأطفال مع بدء ساعات الدراسة، وتشمل مهامها اليومية تخطيط وإلقاء الدروس المناسبة للعمر، مع توفير جو من الرعاية والاحتواء يجعل الصغار يشعرون بالراحة ويشاركون في الأنشطة بحماس.

    غالبا ما يتكون جدول اليوم الدراسي من تجارب عملية ومشاريع جماعية وأنشطة تعلم قائمة على اللعب، كما يأخذ التعاون مع المعلمات الأخريات سواء معلمات التعليم الخاص أو إخصائيات النطق إلى جانب التعاون مع المساعدات حيزا أساسيا من يوم عمل معلمة رياض الأطفال لضمان يوم دراسي فعال لكل طفل، وفي ختام اليوم تقدم المعلمة إرشاداتها لأولياء الأمور حول كيفية مواصلة تعليم الأطفال في المنزل.

    في ظل اختلاف مستويات التنمية والتطور لدى الأطفال الصغار، تحمل بيئة العمل تحديا للمعلمة، لذا ينبغي أن يكون الصبر والقدرة على التكيف وقيادة الفصل بفعالية سمات أساسية تتحلى بها المعلمة لكي تنجح في أداء عملها.

    ما الفرق بين معلمة رياض الأطفال ومساعدة معلمة رياض أطفال؟

    يطرح الكثيرون هذا التساؤل: ما الفرق بين معلمة رياض الأطفال ومساعدة معلمة رياض أطفال؟ وذلك لتشابه الأدوار وعمل الاثنتين في الفصل الدراسي نفسه، إلا أنه توجد فروق واضحة بين كل منهما من حيث المهام وأوقات العمل وطبيعة المسؤوليات، فيما يلي أهم الواجبات التي تؤديها مساعدة معلمة الأطفال:

    • يبدأ دوام مساعدة معلمة رياض الأطفال مبكرا بعض الشئ عن المعلمة (غالبا في السابعة والنصف صباحا)، ولا ينتهي يومها قبل التحضير لبرنامج عمل اليوم التالي.
    • تتولى مساعدة معلمة رياض الأطفال تنظيم أوقات الوجبات للأطفال.
    • تشرف وتراقب المساعدة على سلامة الأطفال، سواء في أوقات الراحة أو أوقات اللعب.
    • تجهز وتعد متطلبات معلمة رياض الأطفال قبل بدء النشاط.
    • تساعد الأطفال في الحفاظ على نظافتهم.
    • تصحب الأطفال في أنشطة ما بعد المدرسة مثل الأنشطة الرياضية.
    • تراقب المشاكل التنموية أو العاطفية وتلفت انتباه الوالدين إلى أي مشاكل محتملة.
    • قد تنوب عن المعلمة في حال غيابها لبعض الوقت عن الفصل الدراسي.

    ما طبيعة العلاقة التي تبنى بين معلمة رياض الأطفال والتلاميذ؟

    تضع العلاقة الإيجابية بين معلمة رياض الأطفال والتلاميذ أساسا لتوقعاتهم حول كيفية تعامل الناس مع بعضهم البعض، كما تطور من مهاراتهم الاجتماعية والعاطفية وتساعدهم على التواصل وبناء علاقات إيجابية مع الآخرين ومواجهة التحديات وتنظيم العواطف. تتأسس العلاقة بين معلمة رياض الأطفال والتلاميذ على ثلاثة ركائز أساسية، هي:

    التفاعل الإيجابي

    التفاعل الإيجابي على أساس يومي الذي يتم بين المعلمة والأطفال بشكل متكرر هو المفتاح لبناء علاقة جيدة، مثل التحية اليومية الدافئة ومناداة الطفل باسمه والتحدث بصوت مريح والتجاوب معه، على قدر بساطة هذه الممارسات على قدر تأثيرها العميق في نفس الطفل وإشعاره بالأمان والراحة والحماس لدخول الفصل الدراسي.

    التواصل الآمن

    يجيد الأطفال الصغار التقاط الإشارات الاجتماعية والنفسية من سلوك الكبار معهم، فمثلا إذا كان الكبير لا يبالي به ولا يبدي أي استجابة ومن الصعب توقع تصرفاته، فسيشعر الطفل بالتردد والقلق من التعامل مع هذا الشخص وحيال البيئة المحيطة التي يوجد فيها الاثنان معا، لذلك تحرص معلمة رياض الأطفال على بناء علاقة آمنة مع الصغار عن طريق الاستجابة لهم وتلبية احتياجاتهم والتعاطف معهم، من شأن هذا التواصل الآمن أن يبني مشاعر الثقة والكفاءة لدى الطفل ويطور مهاراته الاجتماعية والعاطفية.

    رصيد كبير من المحبة

    تبني معلمة رياض الأطفال رصيدا كبيرا من المحبة لدى تلاميذها حرصا منها على بناء علاقة إيجابية تكون هي المبادرة بالعطاء والثقة، لذلك فإنها تعتني أكثر من أي معلم آخر بتجنب مشاعر الإحباط والإجهاد، وتودع في رصيدها لدى الصغار رصيدا من التصرفات الإيجابية، مثل استخدام الكلمات المشجعة، والاعتراف بجهود الطفل وتوجيهه أثناء اللعب، بالإضافة إلى الإيماءات البناءة مثل العناق والمصافحة Hi 5 للاحتفال بإنجاز المهام.

    أخيرا، بقي أن نشير إلى إجابة سؤال هام هو كيف أصبح معلمة رياض أطفال؟ إذ يشترط لمعلمة رياض الأطفال أن تكون حاصلة على مؤهل بكالوريوس رياض أطفال، بالإضافة إلى الحصول على الرخصة المهنية التعليمية لمن ترغب في العمل في المدارس الحكومية.

    تقدم منصة أعناب بالتعاون مع مركز أبناء المستقبل، دورات الرخصة المهنية رياض الأطفال لمساعدة معلمات رياض الأطفال على الحصول على الرخصة بكل جدارة.

     

    سجلي الآن لاجتياز اختبار الرخصة المهنية بكل ثقة!

    الرخصة المهنية لروضة رياض الأطفال

     

    مقالات ذات علاقة

    6 استراتيجيات للتعامل مع الاضطرابات النفسية التي يعاني منها طلابك
    يونيو 09, 2024 م 06:39 ص

    إن توفير الرعاية الصحية النفسية الكافية لجميع الطلاب يتطلب جهدًا مشتركًا من العديد من الجهات والأفراد، ويمكن للمدرسين اتخاذ خطوات في فصولهم الدراسية ل .

    11 من أهم مهارات معلمة رياض الأطفال التي ينبغي إجادتها
    يونيو 05, 2024 م 04:51 ص

    تعمل معلمة رياض الأطفال على تشكيل شخصيات الأطفال في سنوات عمرهم المبكرة، وتتحمل مسؤولية نموهم التعليمي والاجتماعي، فتكون المدرسة والراعية والقاضية ونم .

    تقييم المعلم: كيف تضمن أفضل أداء لمعلمي مدرستك؟
    يونيو 03, 2024 م 07:00 ص

    تقييم المعلم هو اللغة المشتركة بين المدرسة والمعلمين و العامل الأول في تحسين جودة التدريس، إذ يصف الممارسات التعليمية الجيدة بوضوح، وتسفر نتائجه الدور .

    الأداء الوظيفي للمعلم: 5 خطوات للتقييم الفعال
    مايو 22, 2024 م 01:42 م

    لا ترتبط جودة التعليم بكفاءة العملية التعليمية فقط بل تتأثر بقوة بمستوى الأداء الوظيفي للمعلم كأحد أهم العوامل التربوية، فالمعلمون هم أصل رئيسي في تعل .