نصائح تساعدك على تسويق نفسك

إجازة الصيف هذا العام طويلة وقد نسئ استخدامها ولا نستطيع الإستفادة منها لصالحنا، إذا لماذا لا نستفيد منها ونعمل على تطوير مواقع التواصل الإجتماعي الخاصة بنا لنزيد من مبيعاتنا في أعناب.

سنشاركك مجموعة من النصائح ستساعدك في زيادة أعداد متابعينك وانتشارك في مجتمع المهتمين بالمحتوى التعليمي العربي. المعلمين والمعلمات

١- اختر منصة تواصل اجتماعي واحدة
قم بالتركيز على منصة واحدة من منصات التواصل الإجتماعي، وقم باختيارها بناءا على نوعية المتابعين الذين تأمل أن يتابعونك، بعد أن تختار المنصة أعمل على تطوير نفسك في استخدامها إلى أن تتمكن منها وتتعرف على كل أسرارها، وبعد ذلك تنتقل للمنصة القادمة

٢- حدد جمهورك وابني خطتك بناءا على ذلك
جدّول الأيام المميزة في السنة واحتفل بها في منصتك، مهم جدًا أن تكتب تعريف شخصي جذاب ويصفك بأفضل طريقة، كما يجب أن تقوم بمتابعة شخصيات يؤمنون بنفس أفكارك و يشاركونك نفس التوجه، لا تتابع أشخاصا بشكل عشوائي.

٣- ضع نصب عينيك هدفك الأساسي
لنفترض مثلا أنك تريد أن يكون حسابك هو( الحساب الأول لمادة الرياضيات للصف الأول متوسط مناهج مطورة)، بهذا الشكل تكون قد حددت نوعية مصادرك وتوجهك فيسهل عليك التخطيط كما يسهل عليك الإنتشار

٤- خطط لجدول التغريدات
استقطع جزءا من وقتك أسبوعيًا وقم بتجهيز جدولاً لتغريداتك وتصاميمها بحيث يسهل عليك نشرها بشكل متواصل ومجدول
٥- تواصل وتواصل وتواصل
تواصل مع متابعينك ومن تتابعهم، أشكر من تابعك وعلق على من ذكرك في إحدى تغريداته، لا تنقطع عن متابعيك وكن دائما على صلة به

٧- كن مرئياً
الصور والفيدوهات تساعدك على شد انتباه متابعينك، وخصوصاً إذا كانت صور من صفك الدراسي أو في فترة تطبيقك لبعض الإستراتيجيات التعليمية ممما يزيد نسبة التفاعل معك

٨- استخدم البطاقة الإلكترونية
لكل في أعناب بطاقة المستخدم إلكترونية تساعده للتسويق عن صفحته في المنصة ومصادره التعليمية وحساباته في وسائل التواصل الإجتماعي بشكل احترافي وملفت، استخدامك لها سيساعدك على الإنتشار وإعطاء انطباع احترافي لمتابعينك. بطاقتك سهلة الاستخدام ويمكنك ايجادها عند الضغط على ايقونة البروفايل في أقصى اليسار بعد تسجيل دخولك على حسابك في أعناب.

٨- قم بذكرنا في تغريداتك حتى نساعدك للوصول إلى عدد أكبر
أذكرحسابنا@aanaabcom في تغريداتك التسويقية لمصادرك التعليمية لنساعدك على نشرها في منصتنا مما يساعدك على الوصول لعدد أكبر من المتابعين.

 


ماذا سيفعل قائد المدرسة هذا الصيف؟

انتهت الإختبارات بكل ما حملت من ضغوط ومفاجآت. حان ذلك الوقت من السنة للإستمتاع بإجازة طويلة لشحن الطاقات والاستمتاع بما وضعته القيادات المدرسية في طي النسيان طوال أيام الدراسة مثل جمعات الأصدقاء، السفر، قراءة الكتب أو مجرد احتساء كوب قهوة دون سماع صوت الجرس، حل مشكلة مع أحد أولياء الأمور، أو فض خلاف بين الطلاب. بعدما تشعر بالهدوء التام واستعادة توازنك مرة أخرى، يجب عليك التأمل في جميع ما حدث خلال العام الدراسي السابق والخروج بأهم الدروس التي من شأنها تسهيل وتحسين قيادة مدرستك في العام المقبل.
فكر في جميع ما تقوم به المدرسة بشكل عام، هل تعتقد وتؤمن بأن ما تقوم به يوميا يسعى بخطوات صغيره لتحقيق رؤية ورسالة مدرستك؟ يجب عليك تحديد الأعمال التي تستغرق منك أغلب الوقت والجهد بالرغم من أنها قد لا تخدم أهداف مدرستك بشكل واضح، ومن ثم قم بوضع خطة للتخلص من هذه الأعمال حتى يتسنى لك صب جهودك فيما يخدم تعلم طلابك مباشرة. على سبيل المثال، هل تنص رؤية المدرسة على تخريج قائدات يعملن لخدمة مجتمعهن؟ هل تقوم المدرسة إذن بتطبيق أي برنامج يدعم تعليم مهارات القيادة على مستوى الطالبات؟ خدمة المجتمع؟ هل تم تدريب المعلمات لتطبيق مشاريع تعليمية تدعم تحقيق هذه الرؤية؟ حاول طرح الأسئلة الملائمة لتوجه مدرستك وقم بتقييم ما يجب أن تقوم به وما يجب أن تتوقف عنه فورا. وهنا يجب علينا التحذير من القيام بذلك لوحدك، قم بدعوة قيادات الأقسام في المدرسة لتناول وجبة الفطور أو السحور في رمضان لمناقشة توجه المدرسة، وما يجب القيام به بشكل مختلف (دون اخبارهم بذلك عند توجيه الدعوة!). حاول أن تختبر مدى وضوح أهداف المدرسة لدى فريقك، فهل يعرف الجميع ماهو توجه المدرسة وأهدافها؟ في حال عدم وضوح ذلك، فعليك وضع ملاحظة في تقويمك لوضع وشرح الأهداف قبل عودة الطلاب للدراسة.
فكر أيضا في المعايير ومؤشرات الآداء التي ستستخدمها للحكم على آداء المدرسة ابتداءا من نتائج الطلاب، رضى أولياء الأمور عن المدرسة، رضى المعلمين وجميع أفراد الطاقم المدرسي، نتائج تقييم آداء المعلمين وغير ذلك من المعايير التي تراها هامة للحكم على آداء مدرستك. فكر مع فريقك في هذه المؤشرات وحدد بناء على النتائج المبادرات التي يجب عليكم القيام بها.

من أهم مؤشرات النجاح هي مؤهلات فريق المعلمين والمعلمات، ووجود ثقافة مدرسية تدعم مشاركة المعلمين بعضهم البعض أهم المهارات والمستجدات في المجال. هل يقوم المعلمون في مدرستك بمناقشة حالات الطلاب المتعثرة والمتميزة لتقديم العون اللازم لتطوير قدراتهم؟ هل يحضر المعلمون حصص زملائهم لتعلم استراتيجيات جديدة؟ هل يتم وضع خطط تدريبية للرفع من مستويات المعلمين المتعثرة بعد تقييمهم بشكل رسمي؟
من أبرز الأمور البديهية هي تحسين البيئة المدرسية بحيث تصبح أكثر تنظيما وتشويقا للطلاب مع الحفاظ على مستويات الأمن والسلامة للجميع في المدرسة. فكر في ما يجب عليك القيام به لتخصيص ميزانية للعام المقبل تهتم بإصلاح المبنى المدرسي بحيث يشعر الطلاب والمعلمين بالفرق في أول يوم دراسي.
قد تطول قائمة ما يجب على فريق قيادة المدرسة التفكير به مثل تطوير المناهج، آلية اتخاذ القرارات، مراجعة الهيكل الوظيفي، آلية التوظيف والحوافز المقدمة للفريق، استخدام التقنية في التعليم…مهما كان محتوى هذه القائمة، فإنه يجب عليك التأكد من أنها تعكس أولويات المدرسة على المدى الطويل دون الاقتصار على الحلول السريعة.


رمضان والمعلم

مقالة بقلم أ.كارولين عثمان


شهر رمضان , شهر الرحمة و البركة و الغفران , تحوم الملائكة في أرجاء الدنيا لتشهد مختلف أعمال الخير والإلفة بين الناس و الرحمة بين العالمين.

من أجمل هذه الصور هي فرحة الأطفال بقدوم هذا الشهر المبارك , لما فيه من بهجة و سنن رمضانية , كأداء صلاة التراويح وتناول السحور مع العائلة .كل تلك المظاهر روحانية , تشعر الكبار و الصغار بالخشوع , سبحان الله جلّ جلاله.

عزيزي المعلم , سلام الله عليك أينما كنت , وجزاك الله كل الخير لجهودك الغير متناهية. دورك عزيزي مازال مستمرّاً في شهر رمضان المبارك سواء في الصفوف من خلال أنشطة صفية يمثل فيها المعلم دور حكواتي رمضان ,أو متابعة جدول صلاة الطالب, أو من المنزل عن طريق تطبيق الواتس أب , من خلال إنشاء مجموعة تتضمن الأستاذ و التلاميذ , حيث يكون المعلم على موعد محدد ليطرح على الطلاب أسئلة تحدّي تتعلق بشهر رمضان المبارك و يقوم الطلاب بالإجابة على الأسئلة .

وكمثال على ذلك:

الطالب : أستاذنا الفاضل ,هل ستحدثنا اليوم عن فضل صيام شهر رمضان؟

المعلم: حسناً يا طالبي النجيب ,الصوم ركن من أركان الإسلام , و للصوم منزلةً عظيمة عند الله سبحانه و تعالى , حيث تكفل الله بمكافأة الصائمين , وجعل تقدير ثوابه له وحده . ورد في الحديث القدسي في صحيح البخاري : “كل عمل ابن آدم له إلا الصيام, فإنه لي وأنا أجزي به.”

الطالب: حدثنا عن فرحة الصائم يا معلمي .

المعلم: للصائم فرحتان , فرحة عندما يفطر عند أذان المغرب , وفرحة عندما يلقى ربه ويرى ثواب صيامه عند الله سبحانه و تعالى. و من فضائل الصوم في قول حبيبنا رسول الله صلى الله عليه و سلم في الحديث الصحيح “من صام رمضان إيماناً و احتساباً ,غفر له ما تقدم من ذنبه “.

الطالب: حدثنا عن فرحة الصائم يا معلمي .

المعلم: للصائم فرحتان , فرحة عندما يفطر عند أذان المغرب , وفرحة عندما يلقى ربه ويرى ثواب صيامه عند الله سبحانه و تعالى. و من فضائل الصوم في قول حبيبنا رسول الله صلى الله عليه و سلم في الحديث الصحيح “من صام رمضان إيماناً و احتساباً ,غفر له ما تقدم من ذنبه “.

الطالب: ماهي الأفعال التي تكسبنا الأجر و الثواب في شهر رمضان المبارك ؟

المعلم: يا عزيزي أفعال الخير كثيرة و ثوابها أكبر , كالصدقة و إطعام الطعام , وصلة الرحم , و قراءة القرآن , و الإكثار من الذكر و الدعاء و الإستغفار , و حسن معاملة الآخرين و بر الوالدين.

الطالب: هل هناك أفعال يجب علينا الإبتعاد عنها ليتقبل الله صيامنا ؟

المعلم: طبعاً يا بني فالصوم لا يقتصر على الطعام و الشراب فقط, بل غض البصر , و الإبتعاد عن الغيبة .

الطالب: ما أعظم الله و ما أفر جوده.

المعلم: نعم يا عزيزي ,فضل الله عظيم , و عطاؤه وفير ,و لا حدود لكرمه و جوده.

هل تعلمون يا طلاب أن رائحة فم الصائم , أطيب من رائحة المسك.

الطالب: ولكن رائحة فم الصائم تتغبر بسبب الجوع و العطش .

المعلم: هذا صحيح , و لكنها عند الله محببة و عطرة , فقد حصلت جرّاء الإمتثال لأمر الله.

 


٥ خطوات تساعد فيها طلابك على تخطي فترة الإختبارات بدون رهبة

قد يشعر الطالب في موسم الامتحانات بضغوطات عديدة وعلينا أن نعترف بذلك، تجد هنا بعض النصائح العملية التي تمكنك من مساعدة طلابك لمواجهة هذه الضغوط.

تحدث معهم
كل طالب يعبر عن نفسه بطريقة مختلفة وكونك معلم تعلم ذلك جيداً وتواجهه يومياً، لذلك لا تتجاهل التعليقات التي قد تسمعها ولو كانت عابرة مثل “لااستطيع النوم أو الأكل” أو ماشابهه يقال في المزاح . لكل شخص طريقة تعبير مختلفة وفي كل تعليق معنى مبطن قد يكون دليل على مشكلة نفسية يواجهها الطالب وقد تجاهلتها، لذلك فتح مجالات للحوار مع طلابك يكسر الحواجز معهم ويستطيع أن يفضي بما يواجهه معك.

كن صادقاً وصريحاً
احترام الطلاب لك و محافظتك على علاقة مهنية معهم أمر مهم، ولكن عندما يكون أساس الموضوع هو مشكلة نفسية يمر بها الطالب أو ضغط دراسي شديد عليك أن تقترب منهم وتشاركهم تجاربك عندما مررت بنفس حالتهم، فيشعرون بأن ما يمروون به طبيعي وقد يمر به كل شخص

راع الضغط على الطلاب
يتعرض الطلاب طيلة دراستهم للضغط المستمر لتجاوز توقعات الأهل والمعلمين والارتقاء إلى المستوى الأفضل، خاصة في المدارس ذات المستوى الأكاديمي العالي. فأي ضغوطات جديدة لن تفيد على الإطلاق

قدم الدعم العملي

  • ضغط الإختبارات وإنهاء المناهج يسبب توتراً للطلاب، هنا بعض الطرق اليومية التي تساعد الطلاب على التعامل مع إجهاد الامتحانات:
    – التخطيط لجدول زمني واقعي للمراجعة – وليس مجرد جدول زمني يعكس مقدار المراجعة التي يشعر الطالب أنه يجب أن يتابعه.
    – زيادة ثقة الطالب في قدراته الخاصة والتركيز على مراجعة الوحدات الصعبة على الطالب. و الاعتراف بالتحديات التي يواجهها الطالب وتكريس وقت وجهد اضافي للتركيز عليها.
    – تجاهل كل ما يقوله الزملاء. يتحسن الطالب بشكل أسرع وتنخفض مستويات التوتر لديه عندما يتجاهل ما يقوله أصدقائّه عنه، فمن الأفضل استخدام وقت المراجعة للتركيز على نفسه ودراسته. قد يكون هذا أمراً صعب التنفيذ خاصةً مع وسائل التواصل الاجتماعي التي تعمل طوال الوقت، لذلك قد يكون وجود شخص ما (أب أو قريب) لدعم الطالب في تحقيق أولوياته مفيدا ومهماً في بعض الأحيان.
  • شجع الطلاب على التواصل
    يخجل الطلاب ويرفضون طلب الدعم والمساعدة من المعلمين فيدفعهم ذلك للإنطواء والعزلة، كمعلم عليك أن تستوعب طلابك وتراقب تغييراتهم . قد لا تكون أنت أفضل شخص لمساعدتهم ولكن هذا  لا يمنع أن تتواصل مع أي من الأصدقاء أو الوالدين أو الأخصائيين النفسيين حتى يكونوا بجانبه في هذه الفترة من السنة.

هل لديك نصائح للتعامل مع ضغوط الامتحانات؟ شاركها معنا او غرد اقتراحك لـ @aanabcom


احتفالية منصة أعناب

تعتبر منصة أعناب أول سوق لبيع وشراء ومشاركة المصادر التعليمية باللغة العربية في العالم العربي، ومن لحظة إطلاقها في الربع الأخير من ٢٠١٦ تمّ استقبالها بحفاوة من المجتمع التعليمي العربي، حيث تم تحميل المصادر التعليمية المتوفرة على المنصة لآلاف المرّات من قبل معلمين من السعودية  ومصر والأردن والمغرب. وتتطلع المنصة من خلال عملها لتوفير آلية لتدوير وتوزيع المصادر التعليمية المتميزة بين المعلمين لتحسين مستوى المحتوى التعليمي باللغة العربية، وتوفير مصادر تعلّم مختلفة لمئات آلاف الطلاب والطالبات العرب. بالإضافة لتوفير مصدر دخل إضافي للمعلمين والمعلمات في العالم العربي.

وإيماناً من منصة أعناب بأهمية تقدير وتكريم المعلم، أقامت يوم الخميس ٢٣/مارس حفل تكريم الفائزين بمسابقة أعناب في مدينة الرياض وبالتعاون مع شركة الجميح للسيارات. وتمحورت فقرات الحفل الذي حضره نخبة من المهتمين بالتعليم حول التعريف بالمنصة وتكريم الفائزين بالمسابقة. وقد بدأ الحفل بكلمة الشيخ مساعد الجميح وكلمة تعريفية عن منصة أعناب قدمتها الشريك المؤسس د. منيرة جمجوم،  تلى ذلك توزيع الجوائز على المعلمات الفائزات بالمراكز الثلاثة الأولى. وقد فازت فاطمة الغباري معلمة مادة الرياضيات من نجران بجائزة المركز الأول وهي سيارة سبارك شيفروليه ٢٠١٧ مقدمة من شركة الجميح للسيارات الراعي الرسمي للمسابقة. أما الجائزة الثانية وهي مبلغ مالي بقيمة خمسة آلاف ريال فقد ذهبت لعتاب عموري، معلمة اللغة العربية المقيمة في دبي. وفازت بجائزة المسابقة الثالثة وهي أيضاً مبلغ مالي بقيمة خمسة آلاف ريال نور السوادي، مصممة جرافيك مقيمة في جدة. من الجدير بالذكر أنه تمّ إطلاق المسابقة في منتصف نوفمبر ٢٠١٦.

كان هناك معيارين رئيسيين للفوز، وهما الحصول على أعلى عدد من التنزيلات للمصادر التي قام برفعها المعلم على منصة أعناب، والحصول على تقييم عال لهذه المصادر يتجاوز أربعة من خمسة من قبل المستخدمين على المنصة.

مبارك للفائزين و حظاً موفقاً للجميع في المسابقات القادمة!


لقاء مع المصممة المبدعة: نور السوادي

من الجميل دائماً أن نتعرف على معلماتنا المبدعات عن قرب، نتعلم منهم ويلهمونا بقصصهم الجميلة. قمنا بحوار مع المصممة: نور السوادي الفائزة بالجائزة الثالثة في مسابقة أعناب حول تجربتها في منصة أعناب وخصوصاً مسابقة أعناب لنحقق هدف التواصل بين معلماتنا، نتمنى لكم قراءة ممتعة

أخبرينا عن نفسك؟

ولدت وعشتُ معظم عمري هنا في السعودية. أعمل كمصممة جرافيكس عن خبرة، ولكني مهندسة كهرباء وحاسبات عن دراسة. تؤثّر كثيراً في نفسي مقولة عمر بن الخطّاب رضي الله عنه “من بورك له في شيء فليلزمه”، وهذا ما شجعني على إكمال طريقي في مجال التصميم وتطوير نفسي فيه. خلال دراستي تكوّن عندي حبّ لشرح وتوضيح المعلومات لغيري من زميلاتي عندما تستعصي عليهم بعض الأمور. ساعدني هذا الأمر في مجال تصميم رسومات مناهج للأطفال، وفي تحسين محتوى العروض التقديمية (presentations) وتصميمها وجعلها أكثر سهولة وإمتاعاً للمشاهد.

لماذا اخترتِ التصميم كمهنة؟

سمعت في صغري أن العمل التطوعي يساعد الشخص على اختيار طريقه المهني. لم أتوقع أن ينطبق الأمر عليّ، ولكن منذ حوالي 6 سنوات خلال دراستي في الجامعة (بتخصص هندسة الكهرباء والحاسبات) شاركت بمجموعة تطوعية تهدف إلى دعم القضيّة السورية من خلال التصميم. كنت مبتدئة ضمن مجموعة من المصممين المحترفين. اجتهدت بالعمل معهم على مدار الساعة لعدة سنوات مما طوّر من مهاراتي بفضل الله. أحببت المجال واستمتعت بالعمل واكتسبت الخبرة التي ساعدتني على البداية بعملي ومشروعي الخاص في مجال التصميم.

ما هي فلسفتك في التصميم ودمجها بالتعليم؟

كثيرة هي المقولات والأدلة على أهمية جمال مظهر الأمور، ففي الحديث “إن الله جميلٌ يُحبّ الجَمال”، والمَثَل السوري القديم يقول “العَين بتاكل قبل التّم (الفم)”، والكثير غيرهما. الجَمال له أثر على النفس البشرية وهية تنجذب له بالفطرة. ينطبق هذا الأمر على كل المجالات بما فيها مجال التعليم. الطفل بفطرته ينجذب إلى الرسومات التي تلائم عمره وحبّه للاستكشاف والألوان. الطالب\ـة الأكبر عمراَ أيضا ينجذب نظره إلى الكتب ذات الطابع الجميل المنسّق والصور المبهرة. المواد التي تبهر عين الإنسان سواءاَ كان طفلا أو شيخا كبيراً، تثبت في ذاكرته أضعاف تلك التي لا تجذب أنظاره. أذكر طفلة مرّة سألتني عن رسومات في كتابها الدّراسي: “لماذا صورة الفتاة هنا مختلفة عن صورتها في الصفحة التالية؟ أليست هيً الفتاة نفسها؟”. فرغم صغر سنّها إلا أنها انزعجت من استخفاف المؤلفين بذوقها الفنّي. لذلك تزداد قناعتي كل يوم بأن التصميم جزء هام جداً في كل ما يتعلق بالمرئيات، اختيار اللون له تأثير. تغيير خط الكتابه له تأثير أيضا، المساحات الفارغة، الصور المستخدمة، كلّ عنصر له تأثير ويساهم في تحسين مستوى وجودة المادة.

كيف كانت تجربتك مع أعناب؟

بدأت بتشجيع من صديقاتي العاملين في شركة إمكان بأن أقدّم مواد مصممة بشكل جذّاب تساعد المعلمين والمعلمات. وبدأت برسم شخصيات خضار وفواكه مع الأخذ بآراء الصغار من حولي ونقدهم. وللعاملين بمنصة أعناب كل الشكر، لم يقصّروا في الأخذ بالمقترحات لتحسين الموقع وتسهيل الأمور على المعلّمين. تجربتي مع أعناب كانت ولازالت تجربة جميلة وسأستغل إن شاء الله أوقات فراغي في المساهمة بالمزيد من المصادر.

ماهي الأدوات التي استخدمتها لتسويق مصادرك في مسابقة أعناب؟

التسويق لمنتجاتي في أعناب كان شبيهاً بتسويقي لعملي في مجال التصميم. دائماً أبدأ بالأهل والأصدقاء ومن ثم صفحات السوشل ميديا الخاصة بأعمالي (فيسبوك  وانستجرام). استعملت أيضاً التسويق عن طريق الإعلانات المدفوعة على الفيسبوك والانستجرام لأصل إلى اكبر شريحة ممكنة. أيضا بحثت عن مجموعات وصفحات مخصصة للمعلمين والمعلمات وقمت بنشر الاعمال بينهم.

ما هي نصيحتك لكل المصممين؟

أكثر ما أعتقد أنه ساعدني في تطوير نفسي بمجال التصميم هو تقبّل نقد المصممين الأفضل مني وعرض أعمالي عليهم قدر استطاعتي. وهذه نصيحتي لأي مصمم مبتدئ كان أو خبير. تقبّلوا النقد برحابة صدر وجرّبوا القيام بتلك التعديلات ولو كانت مزعجة وانظروا إلى النتائج. أحياناً يندهش المصمم من النتيجة وأن النقد كان في محلّه.

ختاماً، نحن فخورون أننا نتشارك هذه الرحلة المدهشة سوياً


لقاء مع المعلمة المبدعة: عتاب العموري

من الجميل دائماً أن نتعرف على معلماتنا المبدعات عن قرب، نتعلم منهم ويلهمونا بقصصهم الجميلة. قمنا بحوار مع المعلمة البطلة: عتاب العموري الفائزة بالجائزة الثانية في مسابقة أعناب حول تجربتها في منصة أعناب وخصوصاً مسابقة أعناب لنحقق هدف التواصل بين معلماتنا، نتمنى لكم قراءة ممتعة

لماذا اخترت مهنة التعليم ؟

لا شك أن مهنة المعلم من أسمى وأشرف المهن التي يمكن لأي إنسان أن يزاولها لما فيها من شرف التشبه بالأنبياء في تبليغ الرسالة وبناء العقول وتهذيب النفوس وكما قال أمير الشعراء أحمد شوقي:

           قم للمعلم وفه التجيلا *** كاد المعلم أن يكون رسولًا

أعلمت أشرف أو أجلَّ من الذي *** يبني وينشئ أنفسا وعقولًا

فالدور الذي يلعبه المعلم في المجتمع لا يمكن لأحد غيره أن يقوم به فهو الذي يغرس القيم والمبادئ في نفوس الأبناء وهو الذي يُنتج للمجتمع الأطباء والمهندسين والقضاة وغيرهم وهو الوجه الحقيقي لأي مجتمع ، فإذا أردت أن تعرف مدى تقدم أمة انظر إلى معلميها فكلما ارتفعت مكانة المعلم زادت رقيَّا وتقدمًا لأنه النبراس الذي يضيء الطريق للأجيال والشمعة التي تحترق لإنارة المستقبل للأبناء، فهو الموجه والمرشد للأبناء نحو الحقائق واكتشاف المستقبل.

ولهذا فقد امتهنت مهنة المعلم لأنال شرف غرس الأخلاق والقيم والمبادئ في نفوس الأبناء وتعليمهم ماضيهم وحاضرهم وإرشادهم لاكتشاف مستقبلهم بأنفسهم، وإنتاج أجيال متعلمة تسابق الزمن للنهوض بالمجتمع.

 أخبرينا عن نفسك؟

أنا عتاب العموري من سوريا  ومقيمة في دولة الإمارات، نشأت في بيت يسوده  التعلم والتعليم فوالدي رحمه الله كان  مدرساً ، وجدي أيضاً كان مدرساً . أنظر إليهم  وكلي فخر و إعتزاز بما يغرسونه من قيم ومبادئ ، وبالأثر الذي تركوه ، فهذا طبيب ، وهذا مهندس. و أحلم أن أصبح مثلهم نجماً يُهتدى به ، فدرست اللغة العربية ، وعملت بها لعدة سنوات ، وأنا أقدس هذا العمل لدوره في صناعة المستقبل .

 ما هي فلسفتك في التعليم؟

 فلسفتي  في التعليم تتسم بالمرونة والتجديد و التغيير ومواكبة تحديات العصر وقبول أفكار الآخرين والإستفادة منها

فأول ما أفكر به عندما أتولى تعليم مجموعة من الطلاب هو كيف أجعل هؤلاء الطلاب يحبونني ويتقربون مني فإذا وصلت إلى قلوب الطلاب امتلكت عقولهم ، فلا يخفى علينا أن الطالب إذا أحب المعلم سيبذل قصارى جهده ليسعد معلمه ويتلقى منه العلم ، ولذا فالعامل النفسي للطلاب مهم جدًا ولذا فإني أركز عليه في التعليم دومًا.

و التعامل مع الطلاب بمستوى عقولهم ومعرفة ما يحبونه وكيف أجعلهم يفعلون ما أريد بالطريقة التي يرغبون بها ، من خلال البحث عن أفكار وطرق تدريس جديدة تلائم  الطلاب ،

فالطلاب لديهم ميول مختلفة وأنواع ذكاء متعددة ولذلك أحاول معرفة ميول طلابي واهتماماتهم وليس فقط مستواهم

وأيضا أسعى جاهدة لتطوير نفسي ومواكبة العصر الحديث واستخدام الوسائل الحديثة والتكنولوجيا لأنها تجذب الطلاب فما هم عليه الآن يختلف عما كنا عليه ولكي أعلمهم جيدًا يجب أن أكون على علم بكل جديد في مجالي.

 كيف كانت تجربتك مع أعناب؟

بدون شك كانت ومازالت وستظل تجربة ناجحة بكل المقاييس ، فمن خلال أعناب تعرفت على معلمين على أعلى مستوى وأخوة أفاضل وفريق عمل متعاون ساعدوني على تطوير مهاراتي وتعزيز إمكانياتي، واكتساب أفكار ومهارات وطرق واستراتيجات لم أكن لأعرفها لولا أعناب.

فالتعامل مع معلمين من مختلف الأقطار العربية جعلني أشعر كأني أسير في حديقة أنهل من ثمارها العلمية والمعرفية وتنمية مهاراتي وإفادة طلابي.

وأيضا تبادل الأفكار والخبرات عبر أعناب جعلني اكتسب خبرات عديدة في زمن قياسي.

ماهي الأدوات التي استخدمتها لتسويق مصادرك في مسابقة أعناب؟

كان الإعلان مقسم إلى نوعين أساسين وهي: التسويق المباشر بين المعارف والأصدقاء، والتسويق باستخدام وسائل التواصل الإجتماعي ونشر بطاقة المعلم الإلكترونية على المنصات المختلفة التي تسهل الوصول لصفحتي.

 ما نصيحتك للمعلمين والمعلمات؟

نصيحتي لكل معلم ومعلمة أن يشعروا بقيمتهم ودورهم البارز في المجتمع وأنهم نبراس وشمس لمجتمعهم يضيء ظلمات الحياة ويكشف الغطاء عن المستقبل ويقدمه للأبناء كوردة مزدهرة في ربيعها.

وأيضا أن يتقربوا من طلابهم ويتعرفوا ميولهم واهتماماتهم والنزول لمستواهم العقلي والفكري حتى يمكنهم اختيار الطرق والوسائل والاستراتيجات التي تناسبهم.

و على كل معلم ومعلمة أن يطوروا أنفسهم من خلال  الإطلاع على أفكار و إبداعات متجددة   ليواكبوا العصر الحديث واستخدام أحدث الوسائل والأجهزة التي تجذب الطلاب للعملية التعليمية وتيسر عليهم اكتساب المعلومة والوصول إليها بأنفسهم.

ختاماً، نحن فخورون أننا نتشارك هذه الرحلة المدهشة سوياً


لقاء مع المعلمة المبدعة: فاطمة الغباري

من الجميل دائماً أن نتعرف على معلماتنا المبدعات عن قرب، نتعلم منهم ويلهمونا بقصصهم الجميلة.  قمنا بحوار مع المعلمة: فاطمة الغباري الفائزة بالجائزة الأولى في مسابقة أعناب حول تجربتها في منصة أعناب وخصوصاً مسابقة أعناب لنحقق هدف التواصل بين معلماتنا، نتمنى لكم قراءة .ممتعة

أخبرينا عن نفسك؟
مهنه المعلم من أسمى المهن واكثر تأثيراً على المجتمعات والشعوب بالرغم من أنها تنطوي على الكثير من المشقة والتعب وهذا هو الممتع فيها.. كان اختياري لمهنة التعليم بناءا على رغبة وحب… حيث رأيت في نفسي القدرة على العطاء والتعلم ونقل المعرفة للآخر ..ولله الحمد هذا ما أراه اليوم على الطالبات الاتي قمت بتدريسهن

ماهي فلسفتك في التعليم؟
التعليم ليس مجرد نقل معرفه وحسب بل هو مجال كبير للابداع والابتكار يحتاج للصبر والجد والمثابرة

كيف كانت تجربتك مع أعناب؟
بكل أمانة كانت تجربة مميزة وفريدة من نوعها.. خصوصا انها أول منصة تعطي المعلمين حرية في نشر مصادرهم ووضع السعر الذي يرونه مناسب لأعمالهم …فشكراً أعناب

ماهي الأدوات التي استخدمتها لتسويق مصادرك في مسابقة أعناب؟
بالنسبة للتسويق كان اون لاين و واوف لاين …بالنسبه للاون لاين كان من خلال حساباتي في تويتر والانستقرام واستخدام بطاقة الممعلم الإلكترونية، وأيضا تسويق موقع اعناب الرائع في تويتر لمصادري.. أما التسويق الأوف لاين كان بين مجتمعي المدرسي من زميلاتي في المدرسة الذين تناقلوه بين الأوساط المدرسيه والتعليميه ومحيط عائلتي جزاهم الله كل خير كان دعمهم جميل كجمال أرواحهم

ماهي نصيحتك للمعلمين والمعلمات؟
أقول لهم لاتجعلوا أعمالكم وعلمكم حكرا عليكم او على طلابكم .. فالتعليم لا يتوقف داخل الفصل الدراسي اوعلى من تراهم اعينكم من طلابكم… فبنشر العلم سيتعلم منكم من هو خارج فصلكم ومن هو في اقاصي الارض …وهنا كما قال الرسول الكريم -صلى الله عليه وسلم-، يقول: عن أبي هريرة -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: إذا مات ابن آدم انقطععمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له، رواه مسلم

ختاماً، نحن فخورون أننا نتشارك هذه الرحلة المدهشة سوياً


مبروك للفائزات بمسابقة أعناب

 

الإسم: فاطمة الغباري

المادة: رياضيات

سنوات الخبرة: ٨ سنوات

عدد المصادر التي شاركت بها في المسابقة: ٥١ مصدر، مجموعة من المصادر التعليمية و الإستراتيجيات لمادة الرياضيات المتميزة.

يمكن زيارة صفحة الأستاذة فاطمة من هنا

 

الإسم: عتاب العموري

المادة: اللغة العربية

سنوات الخبرة: ٩ سنوات

عدد المصادر التي شاركت بها في المسابقة: ٣٦ مصدر، مجموعة من المصادر المميزة في قواعد اللغة العربية الأساسية مقدمة في أوراق عمل و عروض تقديمية مصممة بشكل مميز.

يمكن زيارة صفحة الأستاذة عتاب من هنا.

 

الإسم: نور السوادي

المادة: مصممة جرافيك

سنوات الخبرة: ٦ سنوات

عدد المصادر التي شاركت بها في المسابقة: ٥ مصادر، مجموعة من المصادر التي تحتوي على رسومات وصفحات تلوين للأحرف العربية ورسومات تحاكيها.

يمكن زيارة صفحة الأستاذة نور من هنا.